بريطانيا تدين مقتل 30 عربيا أهوازيا في إيران

أدانت الخارجية البريطانية مقتل أكثر من 30 عربياً أهوازياً في إيران، مشيرة إلى أن إيران شهدت موجة أخرى من التظاهرات واجهتها السلطة بعنف شديد، نقلا عن قناة "العربية" اليوم الجمعة.

 

وأوضحت الخارجية البريطانية أن الأحداث الأسوأ عرفها إقليم "خوزستان"، حيث حاول سكان محليون تنظيم مسيرة للتضامن مع محتجين آخرين، غير أن السلطات الإيرانية أعترضت، ذلك وأعتقلت المئات، بحسب تقارير صحافية.

وأكدت أن الأمن الإيراني استخدم الذخيرة الحية في مواجهة المحتجين، وإن أكثر من 30 شخصاً لقوا حتفهم.

وكان نشطاء اهوازييون قد نشروا علي شبكة الانترنت صورا لعدد من المواطنين قتلوا في ظروف غامضة و بشكل وحشي منهم الناشط الشاب ناصر البوشوكة الذي لقي حتفه موخرا تحت التعذيب.