عمال اهوازيون ينظمون اضرابا احتجاجا على عنصرية المسؤولين

 عمال اهوازيون ينظمون اضرابا احتجاجا على عنصرية المسؤولين

مركز دراسات الاهواز – 30 ديسمبر 2014

نظّم عمال اهوازيون اضرابا عن العمل احتجاجاً على  إساءة أحد كبار المسؤولين للعمال العرب وممارساته العنصرية ومطالبته الجهات العليا بطردهم والتحريض ضدهم في شركة النفط الوطنية في مدينة الحويزة.

وكان مسؤول خطوط النفط في منطقة الحويزة وضواحيها  ( دشت آزادكان الشمالي) ابوالحسن عطائي، قد قال " إن المنطقة تحتل موقعا استراتيجياهاما بينما العمال من سكان المنطقة المحليين لديهم ثقافة قومية وقبلية متخلفة" على حد وصفه.

ووفقا لمصادر محلية من مدينة الحويزة، إن أكثر من 700 شخص من أهالي قرية "الزهيرية" التابعة للحويزة والعمال العرب العاملين في شركة النفط (NPCI) قاموا بإغلاق الطرق المؤدية لهذه الشركة، مما عطّل المرور من وإلى هذه الشركة.
وشجب المحتجون تصريحات أبو الحسن عطائي المسيئة للعرب، وطالبوا بطرده وابنه من الشركة. وطالبوا الشركة بتقديم اعتذار للشعب العربي الأهوازي وعدم السماح لأي مسؤول بالإساءة للعرب مجدداً.
وكان أبو الحسن عطائي قد خاطب المسؤولين في وزارة النفط على اثر احتجاج المزارعين العرب في القرى القريبة من مشروع شركة النفط، على مصادرة وتدمير أراضيهم الزراعية جراء التنقيب عن النفط في الأراضي المحيطة بهذه القرى.

وحاول هذا المسؤول في رسالته الموجهة إلى مرؤسيه في وزارة النفط، أن يسيس ما يعانية العمال من اضطهاد بالاضافة  الى  مصادرة  اراضي  الفلاحين العرب حيث ذكر في الرسالة أن السكان المحليين  في قرية  الزهيرية يقومون بعمليات تخريبية" وذلك بسبب مقاومة الفلاحين  لمصادرة الجهات الحكومية لاراضيهم الزراعية.

 ورغم  التهديدات  الموجهة  اليهم، الا ان العمال  استمروا بالاضراب في هذه الشركة يومي الأحد والاثنين ، ما أدى إلى ايقاف العمل بشكل مؤقت.

وفيما يلي  نسخة من الرسالة:

 

 IMG_8609

 IMG_8610