وفد اهوازي يشارك في مؤتمر منظمة الشعوب الغير ممثلة في هيئة الامم المتحدة (UNPO )

 وفد  اهوازي   يشارك في مؤتمر  منظمة الشعوب الغير ممثلة في هيئة الامم المتحدة  (UNPO   )

انعقد يوم الخميس المصادف 29 نوفمبر 2012  في العاصمة  السويسرية  بجنيف  مؤتمر منظمة الشعوب غير الممثلة في  هيئة  الامم المتحد ( UNPO )  حضره  كل الأعضاء الممثلين في هذه المنظمة وكان من ضمن الحضور نائب وزير خارجية ابخازيا  . و قد  شارك وفد  من ابناء  الشعب العربي الاهوازي  برئاسة الدكتوركريم عبديان بني سعيد في هذا المؤتمر العالمي الهام .

ابتدأ المؤتمر  بكلمة افتتاحية لرئيس المؤتمر رحب  من خلالها بالحضور و التعريف بالوفود المشاركة   ثم قدم الامين العام لمنظمة الشعوب غير الممثلة في هيئة الامم المتحدة  تقريرا مفصلا عن اوضاع الشعوب المضطهدة  وما تعانيه  من ظلم و اضطهاد في  المجالات الاقتصادية والسياسية و الثقافية  كافة .   و من ثم القت  الوفود  المشاركة  كلماتها و شرحت قضاياها و اهتماماتها و اوضاع حقوق الانسان في بلدانها .

و تحدث نائب وزير خارجية ابخازيا عن دولة ابخازيا حديثة التأسيس و انهم فتحوا مكاتب في واشنطن و بروكسل  وأعلن  ان  ابخازيا  تنوي في المستقبل تأسيس و انشاء منظمات مدنية و بناء مجتمع ديمقراطي ابخازي  كما  طلب  من المجتمع الدولي ارسال مندوبين و مفتشين من اجل كسب التأييد الدولي .   

و القى الدكتور كريم عبديان كلمة الوفد الاهوازي و طالب بتفعيل دور منظمة الشعوب غير الممثلة  في هيئة الامم المتحدة في تعريف هذه الشعوب و حقوقها و الاضطهاد الذي تتعرض له .

و قام الدكتور كريم عبديان بتعريف اقليم الاهواز و تقديم نبذة تاريخية عن الاهوازيين قائلا بأنهم احفاد الحضارة العيلامية و يقطنون هذه الارض منذ 4000 عام و ان هذا الاقليم كان في فترات طويلة من التاريخ يتمتع اما بالاستقلال التام و الحكم الذاتي شبه المستقل حتى سقوط آخر امارة فيه و اعتقال اميرها الشيخ خزعل بن جابر الذي خذله البريطانيون بوعودهم في اعطاءه الاستقلال التام و سلموه الى رضا شاه الايراني  و بعد ان وقف معهم  في الحرب العالمية الاولى و لكن بريطانيا وفقا لمصلحتها ارادت ان تجعل من ايران سدا امام المد الشيوعي نحو الخليج  و ضحت بالاهواز و بحليفها الشيخ خزعل و منذ ذلك الحين في عام 1925 و الشعب العربي الاهوازي و سائر الشعوب في ايران تعاني من الاضطهاد القومي العنصري و فرض اللغة و الثقافة الفارسية على هذه الشعوب .   

  و اكد عبديان ان القوميات في ايران و على راسهم عرب الاهواز محرومون من كافة حقوقهم الاساسية و يعانون من سياسات عنصرية تحاول القضاء على وجودهم و هويتهم من خلال منع التعليم بلغة الام و عدم السماح بإنشاء وسائل اعلام و صحافة و منشورات بلغتهم العربية .

و قال عبديان بان اول من مثل الاهوازيين في منظمة الشعوب غير الممثلة في الامم المتحدة هو حزب التضامن الديمقراطي الاهوازي و الان هذا الحزب و شركاءه السياسيين من مختلف التيارات الاهوازية الذين يهدفون الى حق تقرير المصير للشعب العربي الاهوازي يتفقون على استراتيجية موحدة مع سائر الاحزاب و المنظمات من القوميات غير الفارسية في ايران حول بناء نظام ديمقراطي فدرالي في ايران لتحقيق المطالب المرحلية و الحقوق الاساسية لهذه الشعوب .   

و تابع الدكتور عبديان حول معاناة الشعب العربي الاهوازي و قال  بان السلطات قامت بتحريف و تجفيف اعظم نهر في ايران الذي يقع في اقليم الاهواز و هو نهر كارون مما ادى الى حرمان ألاف المزارعين من الزراعة و قطع ارزاقهم و كذلك أدى هذا الامر الى كوارث بيئية و امراض و اوبئة ناتجة عن تلوث الجو و انتشار  الغبار بسبب تجفيف الانهر و المصطحات المائية  " الاهوار"   و الاهمال المتعمد لتنمية البيئة .

كما تحدث رئيس الوفد الاهوازي الدكتور كريم عبديان بني سعيد عن ان اقليم الاهواز وقال انه  يحتوي على 90% من مصادر النفط في ايران و لكن الشعب الاهوازي محروم  من هذه الثروة على ارضه و لا يحصل على الوظائف بسبب التمييز الذي تمارسه الحكومة عبر جلب المهاجرين من مختلف المحافظات و المناطق في ايران و اعطائهم الوظائف و المناصب على حساب حرمان عرب الاهواز من ابسط حقوقهم في العمل و التنمية و العيش الكريم .     

و تحدث امير الساعدي عضو الوفد الاهوازي عن معاناة عرب الاهواز و قدم  موجز ملخص عن تاريخ الاهواز و التعريف بموقعها الجغرافي و اهميتها الاستراتيجية و عن انتهاكات حقوق الانسان الواسعة التي تحدث هناك على يد السلطات الايرانية و ازدياد حالات الاعدام بحق الناشطين السياسيين و المدنيين و الاعتقالات العشوائية و قمع اي نشاط سياسي او ثقافي في الاقليم كما تحدث  الساعدي عن ارتفاع معدلات بطالة لدى الشباب العربي الاهوازي و التمييز في منح فرص العمل للمهاجرين القادمين من الاقاليم الاخرى و حرمان العرب منها .

و قد حضر الوفد الترك الآذريين و تحدث ممثل الوفد السيد ارسلان جهركاني عن الاضطهاد الذي تتعرض له القوميات المختلفة في ايران مشيدا بكلمة الدكتور كريم عبديان و تحدث عن ازمة بحيرة ارومية و الخطر المحدق بها اثر التجفيف المتعمد و تحدث عن ضرورة ان تتمتع الشعوب و القوميات في ايران كالترك الاذريين و العرب الاهوازيين و الكرد و البلوش و غيرهم بحقوقها الاساسية في التعلم بلغتهم الام و التنمية والرفاهة و المساواة و الحقوق السياسية و المدنية  ، كما عن الزلزال الاخير الذي حدث في آذربيجان و الذي اهملته السلطات الايرانية متعمدة و لم تجلب المساعدات اللازمة للمنكوبين مما أدى الى وفاة الالاف تحت الانقاض .        

كما تحدث في هذا الاجتماع العالمي  الهام السيد لقمان احمدي  رئيس وفد اكراد ايران  عن معاناة الشعب الكردي في ايران  وأيضا عن معاناة القوميات في ايران و طالب بالسماح لها بالتمثيل الدولي و اعطاء حقوقها الاساسية  وفقا القوانين و الاعراف الدولية . هذا و لا يزال المؤتمر منعقد حتى اعداد  هذا التقربر .